دعوة الى تقديم مقترحات لأوراق بحثيّة: أزمة التصرف في النفايات أي سبل للخروج من عنق الزجاجة

0
832

أزمة التصرف في النفايات أي سبل للخروج من عنق الزجاجة

دعوة الى تقديم مقترحات لأوراق بحثيّة

 

الإطار العام

 

تعتبر إدارة النفايات من أهم التحديات التي تواجهها سياسات وحكومات المجتمعات المعاصرة وذلك على المستوى العالمي وفي كل الدول متقدمة كانت او نامية. الا أن المجتمعات النامية وخاصة منها تلك التي تعرف ديمقراطيات ناشئة تواجه هذه التحديات بشكل مضاعف نظرا لتنامي الوعي بحجم هذا الاشكال البيئي وما ينجر عنه من حراك اجتماعي واحتجاجي في ظل إطار سياسي متقلب وقوانين بيئية متقادمة أو غائبة تماما.

وتعرف تونس منذ بداية العشرية الأخيرة ازمة مركبة للتصرف في النفايات باختلاف أنواعها، منزلية ومشابهة، صناعية وخطرة تجاوزت انعكاساتها الوضع البيئي بالجهات الأكثر تضررا لتطال جودة الحياة وحتى السلم الاجتماعي ببعض المناطق. ولا يخفى على أحد ان السياسات الاقتصادية لتونس منذ التسعينات والمبنية على الانفتاح على الأسواق الخارجية ودعم القطاعين الصناعي والسياحي على حساب القطاع الفلاحي، كان لها كبير الأثر ليس فقط على الموارد الطبيعية التي تفاقم استنزافها ولكن كذلك على المنظومات الايكولوجية التي أصبحت تستقبل شتى أنواع النفايات وبكميات متزايدة.

ومكنت التحركات الاحتجاجية ضد التلوث بالنفايات من كشف الاخلالات والنقائص الكبيرة التي تميز سياسة التصرف في النفايات في تونس. ومن هذه التحركات احتجاجات 2011 بجرادو من اجل غلق مصب النفايات الخطرة، وحراك “سكر المصب” بمنطقة سيدي حسين بضواحي العاصمة و”مانيش مصب” بعقارب من ولاية صفاقس. وتعكس مختلف هذه التحركات فشل سياسة التصرف في النفايات على المستويين البيئي والاجتماعي. فبالنظر الى التقنية المتبعة، يتواصل إتباع الردم كالطريقة الوحيدة المتبعة للتصرف في أطنان النفايات المجمعة في المصبات. ويؤدي ردم النفايات الى نتائج كارثية على مختلف العناصر الطبيعية من تربة وهواء وطبقة مائية. اما على الصعيد الاجتماعي، فإن آخر هم القائمين على وزارة البيئة ووكالة التصرف في النفايات بالخصوص، هو صحة المواطنين المجاورين للمصبات والمقبولية المجتمعية لهذه الأخيرة، خاصة وأن جلها متواجد بالقرب من مناطق سكنية ذات كثافة سكانية عالية (على غرار مصبي برج شاكير بتونس والقنة بصفاقس).

الإشكالية ومحتوى البحث

يعتبر مشكل التصرف في النفايات مشكلا مركبا يتأرجح بين ما هو فني في علاقة بطريقة التخلص من النفايات والتصرف في المصبات التي تجاوز الكثير منها عمره الافتراضي وطاقة استيعابه بأضعاف، ومنها ما هو مرتبط بحوكمة قطاع النفايات بصفة عامة والعلاقات بين مختلف المتدخلين فيه من وزارة الاشراف الى الهياكل الفنية (وكالة التصرف النفايات والوكالة الوطنية لحماية المحيط) وصولا الى البلديات والمواطن. زد على ذلك الجانب القانوني ومدى قدرته على التصدي الى ما يزخر به هذا القطاع من مخالفات وشبهات فساد. وقد عرفت سنة 2021 مجموعة من الاحداث سلطت الضوء على عمق ازمة التصرف في النفايات وبينت فشل الحكومة ووزارة الاشراف في إدارة النفايات بطريقة سليمة وغياب استراتيجيات واضحة المعالم بهذا الخصوص بالإضافة إلى الارتباك واتباع حلول ترقيعية لتهدئة الأوضاع كلما اندلعت احتجاجات في مكان ما. وهو ما تم رصده في مدينة عقارب خلال شهر نوفمبر 2020 على خلفية محاولة الدولة المرور بقوة لإعادة فتح مصب القنة المغلق من المحتجين.

وفي هذا الإطار، يسر المنتدى فتح باب تقديم مقترحات لأوراق بحثية حول أزمة النفايات وسبل الخروج من عنق الزجاجة، من أجل تحقيق العدالة البيئية وتكريس الحق في بيئة سليمة كما يضمنه الدستور. وينتظر من هذه المقترحات أن ترصد واقع التصرف في النفايات في تونس اليوم وتقدم قراءة نقدية تسلط الضوء على أهم النقائص في هذا القطاع وأسباب فشل سياسة التصرف في النفايات رغم وجود ترسانة قانونية ثرية ومؤسسات دولة مختصة. كما تمكن من كشف تداعيات أزمة النفايات على المجال البيئي ولكن أيضا على المجالين الاقتصادي والاجتماعي وتقترح حلولا وبدائل لسياسة بيئية ناجعة في علاقة بالتصرف في النفايات على شكل توصيات عملية لإصلاح القطاع موجهة لأصحاب القرار.

ومن الجوانب ذات الصلة التي يمكن أن تتطرق إليها المقترحات:

  • أزمة النفايات مرآة تعكس عجز الدولة عن تسيير الشأن البيئي
  • ديناميكية الحركات الاجتماعية في علاقة بالنفايات والحق في بيئة سليمة
  • مشاكل المصبات المراقبة: إخلالات فنية، سوء إدارة وفساد
  • معضلة المصبات العشوائية والنقاط السوداء
  • الانعكاسات الاجتماعية لمشكل النفايات. البرباشة وسبل إدماجهم إيجابيا في تأهيل القطاع
  • الإدارة المستدامة للنفايات وأهمية تثمينها في إطارالاقتصاد الدائري

 

شروط المشاركة

يحث المنتدى جميع المهتمين والباحثين والباحثات في العلوم البيئية والاجتماعية والسياسية على تقديم مقترحات لأوراق بحثية لم يتم نشرها سابقا، مع تشجيع:

  • الشابات والشباب الباحثين، بما في ذلك المتابعين لدراستهم بالخارج (سلك ماجستير، دكتوراه)
  • المقترحات التي تعتمد مقاربة متعددة الاختصاصات
  • إمكانية تقديم المقترح كفريق بحثي
  • ضمان سلامة اللغة المعتمدة مع إمكانية تقديم المقترح بالعربية، الفرنسية او الإنجليزية ويتولى المنتدى في مرحلة لاحقة ترجمة النسخة النهائية من الورقة بهدف النشر بأكثر من لغة.

ويجب ألا تتجاوز النسخة النهائية للورقة 20 صفحة دون احتساب المراجع.

كيفية تقديم المقترحات

تتضمن المقترحات نبذة عن الإشكالية التي تطرحها الورقة، زاوية معالجتها ولمحة واضحة عن منهجية البحث، الى جانب قائمة أولية للمراجع الأساسية للورقة على ألا يتجاوز المقترح 2000 كلمة.

في صورة الترشح كفريق بحث، يتم ارسال مقترح واحد فقط مع إبراز أهمية تقاطع اختصاصات الأعضاء لمعالجة الإشكالية المطروحة.

يتم إرسال المقترحات الى المنتدى في شكل Word او PDF عبر العناوين الالكترونية التالية: ines@ftdes.net

حدد الموعد الأخير لتقديم المقترحات: 04 مارس 2022

موعد تسليم الورقة النهائية: شهران من تاريخ الإعلام باختيار المقترح

 

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
S'il vous plaît entrer votre nom ici

*