بیان بمناسبة الیوم العالمي للصحة

0
446
ائتلاف المجتمع المدني للدفاع عن المرفق العمومي للصحة
تونس في 7 أفریل 2018
بیان بمناسبة الیوم العالمي للصحة
یحتفل العالم یوم 7 أفریل بالبوم العالمي للصحة، ویتمحور هذه السنة حول “التغطیة الصحیة الشاملة” والتي تعني ” ضمان قدرة الناس في كل مكان على الحصول على خدمات صحیة جیدة دون مواجهة صعوبات مالیة “. وبهذه المناسبة دعت المنظمة العالمیة للصحة زعماء العالم إلى الوفاء بتعهداتهم والالتزام بخطوات فعلیة في سبیل توفیر الخدمات الصحیة الجیدة وبقیة مقومات التمتع بالحق في الصحة للجمیع. وفي هذه المناسبة تذكَر الجمعیات والمنظمات المكونة ل”ائتلاف المجتمع المدني للدفاع عن المرفق العمومي للصحة”:
  • أن المرفق العمومي للصحة، الذي یمثل الوجهة الأساسیة (إن لم تكن الوحیدة) لأغلبیة السكان، یشهد تدهورا للخدمات التي یقدمها وتراجعا لموارده وإمكانیاته وتواصلا لسوء ظروف العیش المحددة للصحة، مما نتج عنه ازدیاد المعاناة الیومیة للمرضى وتعاظم الفوارق الاجتماعیة والجهویة في مجال الصحة والخدمات الصحیة .
  • أن أكثر من ملیونیْن من سكان البلاد لا یتمتعون بأي تغطیة صحیة من بینهم 166.900 شخصا ممن یفوق عمرهم الستین سنة، وذلك حسب التعداد العام للسكان لسنة 2014
  • أن هذه الأوضاع تدفع الأسر والأفراد إلى تحمل مصاریف ثقیلة سواء لشراء الأدویة (المفقودة في مراكز الصحة الأساسیة والمستشفیات العمومیة) أو بسبب اللجوء الاضطراري للخدمات الصحیة 37 %من المصاریف ‚ في القطاع الخاص. وهو ما یفسر ارتفاع نسبة مساهمتهم المباشرة إلى 5 الجملیة للصحة، في حین أنّ المنظمة العالمیة للصحة تعتبر أنّ نسبة 20 % هي الحد الأقصى المقبول لهذه المساهمة وأنّ تجاوزه یعرّض إلى خطر متزاید لتفقیر الأسر والأفراد بسبب المصاریف الصحیة (“المصاریف الكارثیة للصحة”). كما إنّ ضعف الإمكانیات المالیة یدفع أكثر فأكثر إلى التخلي عن العلاج (أو تأخیره) أو اللجوء إلى السلوكات الضارة (التداوي الذاتي، الاستسلام للمشعوذین، ..) مع كل ما یتبع ذلك من آثار سلبیة على الصحة.
  • تذكَر بالنداء الذي أطلقته في ماي 2017 لإنقاذ المرفق العمومي للصحة، و الإجراءات العاجلة التي اوصت بها الندوة التي نظمتها في نوفمبر 2017 . وتسجّل غیاب إجراءات حكومیة ملموسة وفاعلة لتدارك الأمر، بل تلاحظ تدهور الوضع إلى حدّ أصبح ینذر بتهدید الأمن الصحي بفعل ما أدّى إلیه تواصل حجب مستحقات الصیدلیة المركزیة والمستشفیات الجهویة والجامعیة وما حمله قانون المالیة من تقلیص إضافي في النسبة المخصصة من میزانیة الدولة لوزارة الصحة (التي تراجعت الى 5,2 % سنة 2018 بعد ان كانت %5,4 سنة 2017 و 6% سنة 2016 ) و من تراجع لمقدار موارد تسییر المستشفیات المحلیة ومراكز الصحة الأساسیة (المخصصة أساسا للأدویة ومصاریف تأمین الخدمات الصحیة بها) ب 6% .
إن الجمعیات والمنظمات المكونة ل”ائتلاف المجتمع المدني للدفاع عن المرفق العمومي لصحة” :
  • تؤكد أن تواصل واحتداد أزمة المرفق العمومي للصحة، في غیاب إجراءات عاجلة لإنقاذه وخطة واضحة لإصلاحه، سینجرَ عنه مزید من الانعكاسات السلبیة على صحة أعداد متزایدة من السكان و كذلك على الوضع الاجتماعي والمالي للمزید من المواطنین بسبب المصاریف الإضافیة
  • تؤكد من جدید على ضرورة المحافظة على المرفق العمومي للصحة الذي یمثل مكسبا اجتماعیا وتاریخیا لدولة الاستقلال، وعلى ضرورة إصلاحه وتطویره باعتبار ذلك شرطا لتجسیم الحق الدستوري للصحة ولبلوغ هدف التغطیة الصحیة الشاملة وفي المساهمة في تحقیق العدالة الاجتماعیة التي قامت من أجلها الثورة.
  • تعتبر أن بلادنا قادرة على تحقیق التغطیة الصحیة الشاملة إذا ما توفرت الإرادة السیاسیة الحقیقیة لذلك. وتدعو الحكومة و رئاسة الجمهوریة ومجلس نواب الشعب إلى اتخاذ المبادرات والقرارات اللازمة لوضع برنامج استعجالي لإنقاذ المرفق العمومي للصحة بصفة تشاركیة مع مختلف مكونات المجتمع المدني، یقع تنفیذه خلال الأشهر القادمة ویشتمل على إجراءات تنظیمیة ومالیة وتشریعیة محددة وعلى آلیات متابعة دقیقة وشفافة.
قائمة أولیة للمنظمات الممضیة :
  • الرابطة التونسیة للدفاع عن حقوق الإنسان
  • المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادیة والاجتماعیة
  • الشبكة الاورومتوسطیة لحقوق الإنسان
  • أطباء العالم بلجیكا تونس
  • الجمعیة التونسیة للنساء الدیمقراطیات
  • جمعیة النساء التونسیات للبحث حول التنمیة
  • الجمعیة التونسیة للدفاع عن حقوق الطفل
  • الجامعة العامة للصحة (الاتحاد العام التونسي للشغل)
  • النقابة العامة للأطباء والصیادلة الاستشفائیین الجامعیین (الاتحاد العام التونسي للشغل)
  • النقابة العامة لأطباء وصیادلة الصحة العمومیة (الاتحاد العام التونسي للشغل)
  • فدرالیة التونسیین من أجل مواطنة الضفتین
  • رابطة الناخبات التونسیات
  • جمعیة یقظة من أجل الدیمقراطیة والدولة المدنیة
  • الجمعیة التونسیة للممرضین
  • عشرون ملیون مستهلك
  • الجمعیة التونسیة للصحة الإنجابیة
  • مجموعة توحیدة بن الشیخ
  • الجمعیة التونسیة للإعلام و الإرشاد حول السیدا والإدمان على المخدرات
  • الجمعیة المغاربیة للصحة والسلامة الغذائیة
  • الجمعیة التونسیة للتصرف الاستشفائي
  • المرصد الوطني للتفاوت الاجتماعي في الصحة
  • الجمعیة التونسیة لتفعیل المواطنة
  • جمعیة مواطنة و حریات جربة
  • موجودین من أجل المساواة
  • الجمعیة المحلیة للنهوض بالمعوقین فوشانة
  • جمعیة التنمیة الطبیة المتواصلة فوشانة
  • جمعیة أمل من أجل المحیط متلوي الحوض المنجمي
  • جمعیة المكتبات المدرسیة
  • أخصائیون نفسانیون العإلم تونس
  • جمعیة مواطنة و تنمیة حفوز
  • جمعیة الصحة الإنجابیة تطاوین
  • Free Sight جمعیة
  • صوت نفزاوة قبلي
  • الجمعیة التونسیة للدفاع عن المرفق العمومي للصحة وحقوق مستعملیه
  • الجمعیة التونسیة للدفاع عن الحق في الصحة

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
S'il vous plaît entrer votre nom ici

*