فج الرويسات يناضل من أجل حقه في التنمية في بيئة سليمة

0
601

على إثر تحرك قام به سكان فج الرويسات بالقيروان ضد معمل الاسمنت SOTACIB المنتصب بالجهة منذ 2008, شرع المنتدى التونسي لحقوق الاقتصادية والاجتماعية في مناصرة الحقوق المشروعة لهذه المنطقة في بيئة سليمة وظروف اقتصادية واجتماعية تراعي حرمة الإنسان وهو ما انفك المعمل ينتهكه.

وعلى إثر البيان الذي أصدره المنتدى في 18 جانفي 2020 , والذي ندد فيه بمضار الفحم البترولي الذي يستعمله المعمل على البيئة، الأنشطة الفلاحية وصحة المتساكنين، دخل المنتدى في مشاورات مع إدارة المعمل بالتنسيق مع مركز المعلومات حول الأعمال وحقوق الانسان BHRRC الذي أرسل رسالة أولى الى إدارة المعمل حول بيان المنتدى واحتجاجات الأهالي.

وعلى أثر إجابة أولية للمعمل ، كانت غير متكاملة ولا ترتقي إلى تطلعات التحرك السكاني، قام المنتدى بإعداد رسالة ثانية موجهة إلى إدارة المعمل وفيها شدد المنتدى على المخاطر البيئية والصحية للفحم البترولي وذكر القائمين على المعمل بواجبهم في المساهمة في تنمية الجهة وتحسين ظروف عيش المتساكنين عن طريق تحسين البنية التحتية من ماء و كهرباء وطرقات بالإضافة إلى خلق مشاريع تنموية مستدامة وعدم الاكتفاء بالأعمال الخيرية.

ويدعو المنتدى في هذه الرسالة إدارة المعمل إلى حوار يشارك فيه كذلك والي القيروان، والوكالة الوطنية لحماية المحيط وممثلين عن أهالي الرويسات. كما يجد مطالبه التالية:

– المبادرة وبسرعة بتحسين ظروف استعمال وتخزين مادة الفحم البترولي

– الشروع في تحول لتعويض مادة الفحم البترولي ببديل يكون أقل إضرارا بالبيئة والصحة

– نشر قياسات الانبعاثات الملوثة، ومؤشرات التأثير البيئي على جودة الهواء والماء والتربة، والإجراءات المتخذة لسلامة وصحة العمال إضافة إلى نتائج الفحوصات الطبية التي حظي بها عمال المعمل

– القياس والعمل على الحد من تداعيات التفجيرات على المساكن المجاورة

– إعطاء الأولوية لسكان فج الرويسات أثناء خلق مواطن الشغل

– مساهمة المعمل في تنمية الجهة وتحسين البنية التحتية وظروف عيش المتساكنين

الرسالة باللغة الإنجليزية:

http://www.ftdes.net/com/en.sotacib.pdf

الرسالة باللغة العربية:

http://ftdes.net/com/Lettre-SOTACIB.ar.pdf
http://www.ftdes.net/com/ar.sotacib.pdf

تقرير جلسة 2014:

http://www.ftdes.net/com/sotacib2014.pdf

تخزين الفحم البترولي بالهواء الطلق:

تشققات في أسقف المنازل:

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
S'il vous plaît entrer votre nom ici

*