ولاية جندوبة : بين ثراء الموارد الطبيعية والتهميش البيئي

0
363

 

انتظم من 20 الى 25 جوان 2022 بمعتمدية عين دراهم من ولاية جندوبة ملتقى التبادل الشبابي في دورته الرابعة الذي ينظمه قسم العدالة البيئية بالمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية. وشارك في هذه الدورة 17 شابا و شابة منخرطين.ات في الشأن البيئي و أصيلي.ات ولايات قفصة والقيروان والمنستير وجندوبة من أجل الاطلاع على اهم التحديات البيئية بمنطقة الشمال الغربي و على رأسها اشكالية التزود بالماء الصالح للشراب بالمناطق الريفية والتلوث الصناعي الناجم عن أنشطة المعامل المنتصبة بهذه الربوع بالإضافة الى الإشكاليات في علاقة بالصرف الصحي. كما تم العمل كذلك على ظاهرة التغيرات المناخية التي تلقي بظلالها على المنطقة سيما اندلاع الحرائق والتغيرات التي تتهدد المنظومة الغابية برمتها.

وعلى امتداد ستة ايام متواصلة انقسمت بين القيام بالزيارات الميدانية وبين تلقي حصص تكوينية في اليات كتابة التقارير وتركيب الفيديوهات والمناصرة، تمكن الفريق من انتاج اربعة تقارير وأربعة أفلام قصيرة توثق للإشكاليات البيئية بولاية جندوبة وتقدم قراءة في الأسباب والحلول الممكنة وفق رؤية المنتدى.

ويهدف هذا التقرير من ناحية الى تثمين المجهودات التي قام بها المتطوعون.ات المشاركون.ات في دورة التبادل الشبابي لسنة 2022 من اجل تحفيزهم.ن على الانخراط الفعلي والمتواصل في النضال البيئي ومن ناحية ثانية الى التأكيد على ان خطر التلوث وتدهور المنظومة الايكولوجية واقع مشترك بين مختلف مناطق البلاد لذلك وجب توحيد الجهود من اجل الضغط على صناع القرار لإيقاف هذا النزيف الذي يتهدد واقع الأجيال الحاضرة ومستقبل الأجيال القادمة.

نتمنى لكم قراءة ممتعة.

قسم العدالة البيئية بالمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية  

Télécharger (PDF, 4.7Mo)

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
S'il vous plaît entrer votre nom ici